جديد المدونة

إِنَّ الصَّلاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَاباً مَوْقُوتاً

رقم هاتفي في خدمتكم : 0634982124

للاستفسار،للمساعدة العلمية،لتبادل المعلومات،للدعم بالنسبة للسنوات الإشهادية الثانوية- الإعدادية و التأهيلية...

مرحبا بك يسعدنا انضمامك لهذا الموقع

السبت، 31 مايو، 2014

الموسيقى



الموسيقى

   أولا : عتبة القراءة
       1- ملاحظة النص:
        - صاحب النص:
+ جبران خليل جبران.
+ ولد سنة 1883 بلبنان .
+ أديب و فنان و فيلسوف  .
+ كان من مؤسسي الرابطة القلمية بالمهجر.
+ من مؤلفاته: الأجنحة المتكسرة -  الأرواح المتمردة – النبي – العواصف – البدائع و الطرائف – المواكب – دمعة و ابتسامة...
+ توفي عام 1931.
      - مجال النص: فني - ثقافي
-         العنوان:الموسيقى

+ تركيبيا :.مفرد يتكون من كلمة واحدة  معرفة بأل .
+  دلاليا : يدل  على فن من الفنون الجميلة .
-  الصورة المرفقة : تمثل مشهدا احتفاليا تبرز فيه صورة فنان يعزف على آلة الكمان ،و الصورة تنسجم مع موضوع النص..
 -  بداية النص: تعبر عن مشاعر الكاتب نحو الموسيقى (جلست بقرب من أحبتها نفسي...).
 -  نهاية النص : تقدم بعض صفات الفنان المطرب .
 - نوعية النص : نص سردي بدليل الفقرتين الأولى و الأخيرة من النص،و ضمنه الكاتب معطيات تقريرية تتناول فن الموسيقى.
   2 – بناء الفرضية :
 بناء على المؤشرات السابقة و القراءة الأولية للنص نفترض أن موضوعه يتناول فن الموسيقى و علاقته بحياة الإنسان..
ثانيا: القراءة التوجيهية
 - شرح المستغلقات :
- لم أنبس: لم أنطق
-          بنت شفة: كلمة
-          أنامل : أصابع
-          حمية: عزة و أنفة
-          نديم : مؤنس
-          الضواري ك الحيوانات المفترسة
   -  الفكرة العامة: فن الموسيقى و وظائفه في حياة الإنسان العامة.
ثالثا : القراءة التحليلية:
1 - الحقول الدلالية :
حقل  الموسيقى
حقل الطبيعة
لغة النفوس – الألحان – أوتار – نغمات – الأصوات – الطرب – رفيقة الراعي -  شبابته – ألحان -   أنغامها الشجية – أنغام – الأجراس – أصوات عذبة – عذوبة الصوت – الإيقاع – السامعين – الملحن – رقيق الإحساس...
الصحراء – العصفور – الأغصان – الجداول – الحصباء – الأمواج – الشاطئ – المطر – أوراق الأشجار – النسيم – زهور الحقل – صخرة -  الأعشاب - الأودية...
2 -  مضامين النص :
أ- الموسيقى لغة النفس و العاطفة ساعة الفرح أو الحزن.
ب- الموسيقى فن لكل الطبقات الاجتماعية.
ج- الموسيقى لغة  الطبيعة التي تلهم الإنسان.
د- الموسيقى لغة الحماسة في الخطابة و الحرب.
ه – الموسيقى صديقة الراعي.
و – الموسيقى مؤنسة المسافرين.
ز – سحر الموسيقى رهين بأداء المطرب الفنان.

   3- الملامح الفنية:
الملمح الفني
المثال
التشخيص
+ جلست بقرب من أحبتها نفسي أسمع حديثها .
+ يقوله العصفور
+ ما يحكيه المطر
+ يطرق بأنامله اللطيفة بلور نافذته
+ ما يقوله النسيم ....
+ تسير الموسيقى ..
+ مشت أمامهم الموسيقى ..
+ الموسيقى تقود المسافرين  و تخفف التعب عنهم...
التشبيه
+ إنها كالمصباح ....
+ مشت أمامهم الموسيقى كقائد عظيم  ..
+ الشبابة عند الراعي كصديق عزيز ...و نديم محبوب
التضاد
مفرحة   محزنة  - تجمع    تتفرق  -              تنقبض تنبسط
الترادف
الأسى = الحزن  - تارة  = طورا  - الأسى = الكآبة  - عوامل = فواعل  -  تجمع = تؤلف -  الصحراء = البيداء – يدري = يفقه
الكناية
بنت شفة كناية عن الكلمة
هيمنة الجمل الفعلية
تهيمن في النص الجمل الفعلية الدالة على الحركية و الدينامية التي يبعثها فن الموسيقى في النفس البشرية .(في النص جمل فعلية كثيرة كأمثلة على ذلك).

رابعا: التركيب :
   يتحدث جبران خليل جبران عن محبوبته الموسيقى التي يكن لها عشقا مجنونا لا يضاهى،و ليس وحده من يرتبط بها،و إنما لها علاقة بالملوك في القصور و الصروح ،و بالعساكر في ساحات الحرب و القتال، و بالراعي في المراعي، و بالمسافرين في رحلاتهم و أسفارهم ،و كل هؤلاء و غيرهم توحدهم لغة الموسيقى  بأصوات لها من المؤهلات و القدرات ما يمكنها من النفوس و القلوب..

ليست هناك تعليقات: